< ![endif]-->
 
 
 
الأحد 26 رجب 1438 / 23 أبريل 2017
في


11 جمادى الأول 1432 09:59


مشكلة الهلاليين انهم ينسون او يتناسون فكل شيء مردود عليهم من افعالهم واقوالهم التي نسوها او تناسوها، ومشكلتهم ايضا انهم مزدوجون فاذا كان (الدين) معهم أقحموه بالرياضة واذا كان ضدهم قالوا: لا تقحموه بالرياضة.. وكذلك الوطنية والانسانية .

انهم يُحللون لانفسهم ما يحرمونه على غيرهم، فهم وحدهم من له حق اقحام الدين او الوطن او الانسان بالرياضة، فاذا دارت الدائرة عليهم وفعل بهم الآخرون ما فعلوه بهم فأقحموا الدين او الوطن او الانسان بالرياضة نادى مناديهم: انقذوا الرياضة من مستغلي الدين اوالوطن او الانسان خدمة لميولهم وتحريضا ضد الهلال.

كان الامير الراحل (عبد الرحمن بن سعود) هو اكثر رؤساء الاندية استخداما للقرآن الكريم والحديث الشريف حتى ثارت صحافة الهلال غيرة على القرآن والسنة فكف ابو خالد... ثم مرت السنوات وجاء الامير (عبد الرحمن بن مساعد) وأعاد الخطاب الديني الى الرياضة ولما قلنا لسموه: لا تقحم الدين بالرياضة قال المدافعون عنه: يقول لكم قال الله وقال رسوله فتقولون له: لا!!

ثم مرت الايام واذا بالامير عبد الرحمن بن مساعد نفسه وعلى شاشة التلفزيون يطلب عدم اقحام الدين بالرياضة. وكذلك فعل احد الصحفيين التابعين له، ففي برنامج (كوره) وحين سأله (تركي العجمة): لماذا أقحمت الدين بالرياضة أجاب: الدين يجب ان يدخل في كل شيء.. لولا أنه نسي او تناسى ما قاله أمس ليقول اليوم: الدين لا علاقة له بالرياضة!!

ما الذي تغير.. هل تغير الدين؟ أبدا الدين لا يتغير، لقد تغيرت الميول والمصلحة... حين كان الدين معهم ضد الحكام و اللجان والاعلام وضد النصر أحضروه وأقحموه وبعد ان أصبح الدين ضدهم في قضية صليب رادوي غيّبوه ورفضوا اقحامه وهكذا هم يستخدمون الدين في كل قضاياهم ضد الاندية الاخرى وحين يرد الآخرون الدَّين لهم يضيق الاعلام بزعيقهم عن الغيرة الدينية.

ارجعوا لماضيهم وتذكروا ماذا قالوا وكتبوا حين استنكر الآخرون على قائدهم أن ينحني ويُقبل قدم ريفالينو لمجرد انه سجل هدفا في مرمى النصر مثل ذلك الهدف الذي سجله (ضياء هارون) في مرماهم..!!

وماذا قالوا وكتبوا عن الامارة والشرطة والهيئة بعد أن قُبض على هدافهم وهو في خلوة غير شرعية في احد مطاعم الرياض.. ثم تكررت الحكاية مع هدافهم الآخر في سهرة حمراء..

تذكروا كيف استقبلوا بقيادة (شيخهم) لاعبهم الذي عاد من خارج المملكة بعد ان هرب من حكم بالسجن..في حين قضى شريكاه في السهرة وهما من ناد آخر نصف المدة.. سيقولون لكم انكم تُقحمون الدين بالرياضة فان قلتم لهم: لقد قمتم بذلك انتم ضد لاعبين من اندية أخرى قالوا: حنا غير..!!

ضحايا المؤامرة
دائما وابدا يقولون: ان النصراويين يؤمنون بنظرية المؤامرة ويجعلونها سببا يُعلَّقون عليها اخطاءهم وضعفهم، وانا اقول لهم: أنتم الذين اخترعتم نظرية المؤامرة في الرياضة السعودية فحين كان النصر ينتقل من منصة الى أخرى كان جمهوركم يُردد في المدرجات: نادي الرئاسة يا نصر!!

ويقولون: ان النصراويين يحشرون الهلال في مشاكلهم، وانا أقول: ما بقي من مشاكلكم لم تحشروا النصر فيها..؟؟

يُفَّحط لاعبكم في حائل فتتهمون نصراويا بالتآمر عليه.. وكأن مرور حائل نصراوي... يعتدي لاعبكم في المطار على رجل امن فتتهمون نصراويا بالتآمر عليه وكأن المطار نصراوي... يُقبل لاعبكم الصليب فتتهمون نصراويا بالتأمر عليه وكأن الهيئة نصراوية.

انكم ضحايا المؤامرة الابرياء، فحتى اقامة نهائي كأس ولي العهد في مكة المكرمة مؤامرة نصراوية وهناك مؤامرة اخرى بانتظاركم في الملعب..!!


في المرمى
كان الزميل (عدنان جستنية) نجم فضاء مساء الثلاثاء فهزم الناطق الرسمي (المطرود) والناطق الرسمي (الحالي) والمذيع والحكم.

عام 1384 لعب فريقا الوحده والهلال على نهائي الكأس وفاز الهلال بعد انسحاب الوحدة لعدم احتساب الحكم هدفا صحيحا... حكاية الهلال مع التحكيم تاريخية!

قال: اننا سندعو عليه كما دعونا على (سعيد بلقولة)، قلت: الله يخليه لعياله ويكفي النصر شره.

قبل ان يلتحق بالتحكيم كان في مدرسته يقول قبل مباراة النصر والهلال: بكرة بنكسر روسكم يالنصراويين.. خوش مُدرس.

فتش عن المستفيد فالشباب ينافس النصر على الثالث الا اذا كان دولي الصالات ينتقم مما فعله به ماجد والهريفي

اذا اعتزل ضمير الحكم فانه يجب أن يعتزل والا فانه سيظل يحكم دون ضمير كما فعل (لا كثر الله من أمثاله).

خاف منهم ومن اعلامهم فاعتذر لهم عن ضربة جزاء احتسبها ضدهم... تُرى لو تجاهل لهم ثلاث ضربات جزاء.. اراهن أنهم سوف يشطبونه... او ينفونه من الارض.

يحاول هذا الحكم ان يُغطي صلعته.. ليته يغطي صلعة تعصبه!!



محمد الدويش (السوبر الاماراتية)

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1252



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


محمد الدويش
محمد الدويش

تقييم
1.23/10 (16 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.